تم عشية اليوم السبت 17 فبراير 2017 بطنجة وبالتعليمات المولوية الملك محمد السادس  نقل جثامين ضحايا الحادث المميت بين حافلة نقل المستخدمين والقطار الذي نجمت عن مصرع ستة اسخاص واصابة 14اخرين  بجروح متفاوتة الخطورة الى مدنهم الاصلية

وبعد التدقيق في هويات الموتى تبين.تبين انهم ينتمون الى مدن خنيفرة والخميسات والعرائش والقنيطرة وسيدي سليمان

وقد تفضل  جلالة الملك محمد السادس حفظه الله تعليماته السامية بالتكفل بجميع المصاريف لهؤلاء الضحايا / وقد نقل هذه التعليمات والي ولاية طنجة محمد اليعقوبي الى مسؤولي مستشفى محمد الخامس الجهوي بطنجة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here