شكل عامل إقليم العرائش، مصطفى النوحي يوم الثلاثاء ٢٠دجنبر، لجنة إقليمية، للوقوف على حقيقة الاتهامات الموجهة للقيادي في حزب الاستقلال محمد سعود، بالاستحواذ على حديقة عمومية وضمها إلى مشروع عقاري في ملكيته بوسط مدينةالعرائش.وكان احد مستشاري حزب العدالة والتنمية بمدينة العرائش قد راسل وزير الداخلية يتهم محمد سعود عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال والنائب الأول لرءيس جهة طنجة تطوان الحسيمة بالإستيلاء على حديقة عمومية وضمها إلى مشروع عقاري يملكه بقلب مدينة العرائش.وجاء في الشكاية الموجهة إلى وزير الداخلية أن سعود “مقاول عقاري ويملك شركة ذات مسؤولية محدودة تحت إسم “RAID DE SAVOIRE”مسجلة بالسجل التجاري لدى المحكمة الابتدائية بالعرائش، هذه الأخيرة قامت بأشغال بناء وتجهيز مجموعة من العمارات السكنية بما يسمى بمشروع “قلب المدينة” وهو المشروع الذي توقف منذ سنوات، إلا أن صاحب الشركة السيد محمد سعود، قام بالاستيلاء  على حديقة عمومية منذ سنوات والحقها بمشروعه العقاري، بعلم ومعاينة كل المسؤولين المحليين بمدينة العرائش”.وكان مقر بلدية العرائش مسرحا لوقفة احتجاجية نظمتها تنسيقية التجار تسعة جمعيات مهنية رفعت فيها شعارات ضد سعود، كما وجه منسق التجار، خالد البغدادي، اتهامات ثقيلة لسعود بالتهرب الضريبي والاستيلاء على حديقة عمومية وتشويه معلمة تاريخية.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here