أفادت وكالة أنباء « فارس » الإيرانية بأن وزارتي الدفاع السورية والإيرانية وقعتا يوم الأحد في دمشق على وثيقة للتعاون الدفاعي والتقني.

وتؤكد مذكرة التعاون التي وقعها وزير الدفاع السوري العماد علي أيوب والإيراني العميد أمير حاتمي على تطوير التعاون الدفاعي العسكري، حسبما نقلت الوكالة الإيرانية.

وأشار وزير الدفاع الإيراني خلال المراسم إلى أن الاتفاقية تمهد أرضية واسعة أمام التعاون الثنائي.

ولفت العميد حاتمي إلى العلاقات الاستراتيجية بين طهران ودمشق، وقال إن سوريا تعبر من مرحلة الأزمة وتدخل مرحلة إعادة الإعمار، مضيفا « من هنا فان هذه الاتفاقية تمهد الأرضية للحضور والمشاركة والتعاون الثنائي بين طهران ودمشق ».

من جهته أكد وزير الدفاع السوري العماد علي أيوب أن « الانتصارات الكبيرة على الجماعات الإرهابية جاءت في ظل دعم وتعاون إيران ».

وصرح العماد أيوب بأنه « في ظل هذا التعاون الثنائي ستتحقق المصالح الوطنية »، مشددا على أنه « لن يسمح لأي جانب ودولة المساس بالعلاقات الراسخة والثابتة للبلدين ».

المصدر: وكالة أنباء « فارس » الإيرانية

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here