حيث عمد أحد الأطر الطبية العاملة بمستشفى محمد الخامس بمدينة طنجة خلال الزيارة المفاجئة التي قام بها وزير الصحة المعين مؤخرا لنفس المستشفى على منع ولوج بعض فعاليات المجتمع المدني للقاء السيد الوزير و إيصال معاناة المرضى و الساكنة المتضررين من لوبي الفساد و الرشوة المتغلغل بالمشفى , حيث تقدم على إثر هذا السيد خليل البقيري رئيس الجمعية المغربية لدعم التنمية التشاركية المستدامة بشكاية مباشرة لدائرة الشرطة ضد هذا الأخير بتهمة السب و الشتم بالإضافة لمنعه من الولوج لمرفئ عمومي , حيث دأبت العادة خلال الزيارات السابقة للوزراء على حضور ممثلي المجتمع المدني لإيصال معاناة و مطالب الساكنة و الإستماع لهم و لتوصياتهم , حيث كما هو معروف تنشط هذه الجمعية برئاسة السيد خليل البقيري بالمجال الصحي ومواكبة المرضى سواء منهم المغاربة أو المهاجرين حيث عملت كذلك على صياغة مشروع إتفاق شراكة مع وزارة الصحة لتمكين جميع المهاجرين من مجانية العلاج و مواكبتهم من طرف الجمعية . و جدير بالتذكير بالأرشيف الجمعوي للسيد خليل البقيري و الذي ذاع صيته بمدينة طنجة و الذي ينشط في جميع المجالات التنموية و الإجتماعية و الصحية التي تهم المجتمع .

فعوض تكريم مثل هؤلاء يتم منعهم و تقزيم دورهم .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here