تعاني مدينة سيالكوت، الواقعة في مقاطعة البنجاب شمال شرق باكستان، والتي تنتج ما يقارب 70 بالمائة من كرات القدم في العالم، للتعافي من انخفاض الطلب خلال جائحة كوفيد- 19. وتُظهر اللقطات المصورة يوم الأحد العمال وهم يواصلون عملهم بجد في صناعة كرات القدم داخل مبنى شركة تالون سبورتس (Talon Sport) في المدينة. وأوضح مدير التسويق في الشركة شاهزاد غني: « بقي المصنع مغلقا وكان علينا دفع أجور الموظفين رغم أنهم لم يكونوا يعملون. كذلك طلب عملاؤنا تأجيل تسليم الطلبات ما أدى لخسائر كبيرة ». وتُعتبر باكستان أكبر مصدّر لكرات القدم في العالم، حيث تُشتهر مدينة سالكوت بخطوط إنتاج سلع وألبسة رياضية على المستوى العالمي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here