قال المدعي العام التركي عرفان فيدان، الأربعاء، إن الصحفي السعودي جمال خاشقجي قتل خنقا قبل أن يتم تقطيع جثته والتخلص منها نهائيا ولم تعد موجودة.

وأفادت النيابة العامة التركية بأن خاشقجي قتل خنقا فور دخوله مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول وفقا لخطة كانت معدة مسبقا.

وأضاف النائب العام أنه قد تم إبلاغ النيابة العامة أن الجانب السعودي لم يدل بأي تصريح حول وجود متعاون محلي في القضية.

وأوضحت النيابة أنها لم تتوصل إلى نتائج ملموسة من اللقاءات مع الجانب السعودي رغم كل الجهود المتسمة بالنوايا الحسنة لإظهار الحقيقة.

وقال إنه وعند طرح سؤال على المدعي العام السعودي سعود المعجب، حول مكان الجثة والمخطط للجريمة والمتعاون المعني، وعد بالإجابة في ثاني أيام زيارته لكنه لم يجب.

وجددت النيابة العامة باسطنبول المطالبة بتسليم المشتبه بهم الذين تم اعتقالهم في المملكة العربية السعودية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here