كشف عبد القادر لشهب، سفير المغرب في دولة روسيا الاتحادية، أن أزيد من 5200 مشجع مغربي حصلوا على تذاكر مباريات المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم في نهائيات كأس العالم « روسيا 2018″، مشيرا إلى هذا الرقم مرشح للارتفاع قبل انطلاق هذه التظاهرة العالمية منتصف شهر يوينو المقبل.

وأبرز لشهب، في تصريح أوردته وكالة « سبوتنيك » الروسية، أن طاقم السفارة المغربية، « على أتم الاستعداد لتقديم المساعدة اللازمة للمشجعين المغاربة، الذين سيرافقون المنتخب الوطني في المونديال »، موضحا: « نحضر أنفسنا لتقديم كافة المساعدات التي يحتاجها الجمهور المغربي، ولتوفير المعلومات حول الزيارات والفنادق الموجودة، وسنوزع عليهم منشورا يحتوي على كافة المعلومات المطلوبة، وسنقدم لهم نصائح حول إقامتهم خلال المونديال »، مشددا على أهمية احترام القوانين في روسيا.

وتحدث المسؤول المغربي، في تصريح مماثل، لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن ظروف سفر المشجعين المغاربة إلى روسيا، قائلا: « ستتم برمجة رحلات يومية بين مدينتي الدار البيضاء وموسكو، ستؤمنها شركة الخطوط الملكية المغربية، والمفاوضات تجري حاليا بين الأخيرة والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لبرمجة رحلات إضافية في اتجاه مدن موسكو وسان بطرسبورغ وكالينغراد التي ستحتضن مباريات المنتخب الوطني، وسنعمل على توسيع هذه الرحلات لتشمل مدنا أخرى في حال تأهل المنتخب الوطني إلى الدور الثاني ».

وأضاف الدبلوماسي المغربي أن السفارة ستضع أيضا رهن إشارة المشجعين كتيبا يتضمن جميع المعلومات التي تفيد المشجعين المغاربة بروسيا، كالمؤسسات الاستشفائية والمتاحف والفنادق والملاعب التي ستحتضن مباريات المنتخب.

ومعلوم أن مجموعة من وكالات الأسفار المغربية أعلنت، أخيرا، برمجتها رحلات إلى روسيا لمتابعة مباريات المنتخب الوطني المغربي، بأثمنة تتراوح ما بين الـ20 و50 ألف درهم، لمدة ما بين أسبوع و15 يوما.

عن / ب م

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here