أفرجت وزارة الاتصال، قبل يومين، عن لائحة المنابر الاعلامية « الورقية والالكترونية » التي استفادت من الدعم المالي الخاض بهدذه السنة.
وتسببت لائحة المنابر المعنية والمبالغ المالية التي وصفت بعضها ب »الضخمة » في ضجة كبيرة، وصلت إلى حد احتجاج عدد من الصحف الالكترونية الوطنية والمطالبة بإيفاد لجنة عن وزارة المالية للبحث والتدقيق في القضية.
وفي هذا الصدد، علمت هبة بريس من مصدر مطلع، أنه تم ضبط الكاتب العام المكلف بالتواصل بوزارة الاتصال « م.غ »، يصدر بطائق خاصة بالصحفيين بشكل مضاغف لمنابر معين.
وحسب ذات المصدر، فيتعلق الأمر، بالمنبرين الاعلامين الذين حصلا على النصيب الاسد من دعم الوزارة، حيث تبين أن الموقع الالكتروني للتابع لبوعشرين يضم 14 صحفيا مصرح بهم، في حين أصدرت له 21 بطاقة صحفية، في حين حصل الموقع الالكتروني التابع لأحد أعضاء اللجنة المكلفة بالدعم على 11 بطاقة صحفية رغم أنه مصرح ب7 صحفيين فقط.
وأضاف المصدر ذاته، أن صاحبا المنبرين المذكورين التجآ الى هذه الحيلة بمساعدة مع المسؤول بوزارة الاتصال، برفع قيمة الاستفادة من الدعم المالي المخصص للصحافة، غير أن انكشاف أمرهما سيجر عليهما مشاكل ومتابعات لا تحمد عقباها
                                               ليلى العمري / هبة بريس .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here