كوريا الجنوبية: المئات يحتشدون ضد الحكومة في سيول وسط تصاعد حالات الإصابة بفيروس كورونا

0
727

خرج حوالي 1000 متظاهر مناهض للحكومة إلى وسط سيول يوم السبت، متجاهلين المناشدات الرسمية بالبقاء في منازلهم وسط الارتفاع في عدد حالات الإصابة بكوفيد-19 المنقولة محليًا.

وشوهد الناس يتجمعون في حشود كبيرة في ميدان كوانغهوامون، على الرغم من الحظر الرسمي على التجمعات، حيث طالبوا باستقالة الرئيس مون جاي إن، ودعوا إلى إعادة فرز الأصوات في الانتخابات التشريعية التي جرت في أبريل/نيسان.

وقاد عضو البرلمان المعارض السابق مين كيونغ ووك، الذي نظم المظاهرة تحت راية جمعيته “انتخابات 15 أبريل/نيسان مزورة”، المتظاهرين في هتافات مناهضة للحكومة.

وكانت هذه المظاهرة واحدة من عدة مظاهرات نظمت في العاصمة الكورية الجنوبية حيث احتفلت البلاد بالذكرى الـ75 لتحريرها من الحكم الاستعماري الياباني بعد الحرب العالمية الثانية، مع أخرى نظمها اتحاد الحرية وكنيسة سارانغ جيل واستقطبت حوالي 20 ألف متظاهر.

ويوم الجمعة، أبلغت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عن 166 حالة إصابة جديدة، منها 155 حالة محلية، مما دفع السلطات إلى إعادة تطبيق إجراءات أكثر صرامة لمكافحة فيروس كورونا.