أعلن المتحدث باسم وفد حركة « طالبان »، شهاب الدين ديلاوار، أن 85% من الأراضي الأفغانية باتت تحت سيطرة الحركة.

وأشار ديلاوار،خلال مؤتمر صحفي في موسكو يوم الجمعة، أن جميع الهيئات الإدارية والمدارس والمستشفيات تواصل العمل في الأقاليم المسيطر عليها.

وأعلن المتحدث أن « طالبان » ستطبق بنود اتفاقها مع الحكومة في حال إطلاق سراح جميع سجناء الحركة ورفع العقوبات عنها.

وقال ديلاوار: « يجب الانتباه أن على المجتمع الدولي أن يفهم مبادرتنا. مطالبنا لتحقيق نقاط الاتفاق الذي تم التوصل إليه – هي إطلاق سراح جميع أسرانا وإلغاء قائمة العقوبات ».

وأكد ديلاوار أن الحركة تعتقد أن الأمريكيين سيفون بوعودهم بإتمام انسحاب قواتهم من أفغانستان بحلول 11 سبتمبر/أيلول.

وخلال المؤتمر الصحفي، أشار ممثل آخر للحركة، عبد اللطيف منصور، أن الجيش الأفغاني سلم أكثر من 10 آلاف قطعة سلاح إلى مقاتلي طالبان خلال المعارك الأخيرة.

ويذكر أن طالبان سيطرت على المزيد من الأراضي في أفغانستان خلال الأسابيع الأخيرة مع انسحاب القوات الأجنبية بقيادة الولايات المتحدة من البلاد.