تكافح المستشفيات في تونس لإيجاد مكان للمرضى الجدد، كما شوهد في باجة يوم الخميس، حيث ارتفعت معدلات الإصابة بكوفيد إلى مستويات قياسية في الأيام الأخيرة.

وقال رئيس اللجنة الطبية والعلمية بالمستشفى الجهوي بباجة، الدكتور محمد علي بوغلابة: « كل ربع ساعة هناك وفاة، أليس هذا كافيًا؟ إنها مشكلة كبيرة، وبهذه النسبة هناك أكثر من عشرة آلاف مصاب، والأعداد تتزايد، لكن الناس لا يهتمون، لا يوجد وعي وهناك استهتار، وهذا غير مقبول بعد الآن ».

وسجلت البلاد، يوم الأربعاء، ذروة في الإصابات بلغت قرابة الـ 10 آلاف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا. ومنذ بداية الوباء، أبلغ عن ما يقرب من نصف مليون حالة إصابة مؤكدة وأكثر من 15 ألف حالة وفاة ذات صلة.