نفى وزير الداخلية الباكستاني شيخ رشيد أحمد ما أوردته تقارير إعلامية عن وجود أزمة لاجئين، وذلك خلال زيارته يوم الأحد لمعبر طورخام على الحدود مع أفغانستان. وقال الوزير: « لا يوجد مخيم للاجئين وبوسع الناس الوصول والعودة بطريقة طبيعية، والدعاية الهندية التي تقول بعبور آلاف اللاجئين هي محض هراء وغير مسؤولة وغير أخلاقية من قبلهم ». وأشار أحمد إلى أن الوضع في أفغانستان بعد سيطرة طالبان سيؤدي إلى نقلة في السياسة الإقليمية. وأضاف: « إنها رغبتي وتفكيري وتحليلي السياسي بأن هذه المنطقة باتت مهمة. وربما، واستخدم كلمة ربما، أن كتلة جديدة بدأت بالظهور في العالم ». وتهدف زيارة المسؤول للمعبر إلى تقييم الوضع الأمني فيه.