انقلاب في فنزويلا رئيس البرلمان يتولى الرئاسة بالوكالة للبلاد

0
807

كراكاس ـ (أ ف ب) – أعلن خوان غوايدو، رئيس البرلمان الفنزويلي الخاضع لسيطرة المعارضة، الاربعاء نفسه “رئيساً بالوكالة” للبلاد، وحظي على الفور باعتراف واشنطن ودول أخرى في القارة الاميركية في حين اعلن الرئيس الفنزويلي قطع علاقات بلاده بالولايات المتحدة.
واثر هذا الاعلان سجلت مواجهات بين قوات الأمن وانصار المعارضة في كراكاس.
وقال غوايدو أمام آلاف من أنصاره تجمعوا في العاصمة “أقسم أن أتولى رسمياً صلاحيات السلطة التنفيذية الوطنية كرئيس لفنزويلا (…) للتوصل الى حكومة انتقالية واجراء انتخابات حرة”.
وعلى الفور، اعترف ترامب بالمعارض البالغ من العمر 35عاماً معلناً في بيان، “اعترف رسميا اليوم برئيس الجمعية الوطنية الفنزويلية خوان غوايدو رئيساً لفنزويلا بالوكالة”.
في المقابل اعلن الرئيس نيكولاس مادورو أن فنزويلا قررت قطع علاقاتها الدبلوماسية مع “حكومة الولايات المتحدة الامبريالية”.
ومنح أعضاء الممثليات الدبلوماسية الشمال اميركية 72 ساعة لمغادرة فنزويلا
عن / راي اليوم