شُوهد أشخاص وسيارات يوم السبت يشقون طريقهم عبر الشوارع المغمورة بالمياه في مدينة تشيناي، عاصمة ولاية تاميل نادو، إثر الفيضانات التي ضربت المنطقة وأسفرت عن مصرع 14 شخص على الأقل. واجتاحت الفيضانات الولاية بدءا من 7 نوفمبر/ تشرين الثاني، فيما تتواصل عمليات الإجلاء عبر القوة الوطنية للاستجابة للكوارث في الهند. وبلغ منسوب الهطولات المطرية في تشيناي 810 ملم في الفترة الممتدة بين 1 أكتوبر/ تشرين الأول و12 نوفمبر/ تشرين الثاني، لتتجاوز بمعدل الضعف متوسط الهطولات المعتاد.

1 تعليق

Comments are closed.