تظاهر المئات مساء الخميس أمام مقر حزب الشعب النمساوي (OVP) الحاكم للمطالبة باستقالة المستشار سيباستيان كورتس المتهم بقضايا الفساد. وقال بول ستيتش، رئيس رابطة الشباب الاشتراكي النمساوي: « نحن متواجدون هنا أمام مقر حزب الشعب النمساوي، والمعروف بكونه حزب المستشار سيباستيان كورتس. ونود إيضاح أن المستشار الذي يعمل في الدوائر الداخلية المنخرطة في قضية فساد كبرى لا يمكن له تحت أي ظرف من الظروف الاستمرار في منصبه. إن خزينة الدولة ليست متجرا بخدمة ذاتية، وهو ما ينطبق على قضية كروز وعصبته ». وداهم الادعاء العام صباح الأربعاء مكاتب كورتس وأقرب مستشاريه ومقر الحزب في فيينا.