حقق فريق باريس سان جيرمان عودة رائعة أمام فريق أتلانتا بعد أن نجح كلاً من ماركينوس وإريك ماكسيم تشوبو-موتينغ بتسجيل هدفين في وقت منأخر، ليتأهل الفريق الفرنسي إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى له منذ 25 عاماً.

وقال مدير فريق باريس سان جيرمان، توماس توتشيل خلال مؤتمر صحفي أقيم بعد انتهاء المباراة في مدينة لشبونة البرتغالية يوم الأربعاء: « أشعر بسعادة كبيرة حتى لو جاء الهدفين في وقت متأخر لأننا نستحق الفوز. لم نتوقف لحظة عن الإيمان بذلك »

وتميزت هذه العودة بأداء جيد بما فيه الكفاية ليُمنح أغلى لاعب في العالم، البرازيلي نيمار، جائزة « أفضل لاعب في المباراة ». وعلى الرغم من إهداره فرصتين في الشوط الأول، إلا أن إصرار النجم البرازيلي ساعد في تحقيق الانتصار.

وقال لاعب الفريق تشوبو-موتينغ بعد الفوزر بنتيجة 2-1 على الفريق الإيطالي: « يستحق الجائزة اليوم. الجميع يعرف مدى براعته »

بدوره أصيب مدرب فريق أتلانتا جان بيرو جاسبريني بالحزن بعد فوز باريس سان جيرمان المتأخر، والذي أنهى حلم الفريق الإيطالي بمتابعة مشواره في دوري الأبطال.

وعلّق جاسبريني في المؤتمر الصحفي بعد المباراة: « نشعر بالحزن الشديد لخسارة المباراة في اللحظات الأخيرة، وهذا ما يؤلمنا بشدة، فحتى تلك اللحظة اعتقدنا أننا نسيطر على المباراة »

وسوف يتعين على باريس سان جيرمان الآن مواجهة الفائز من مباراة لايبزغ وأتلتكو مدريد في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.