أدى أولاف شولتز اليمين الدستورية مستشاراً جديداً لألمانيا الاتحادية خلال حفل رسمي في البرلمان الألماني بالعاصمة برلين يوم الأربعاء. وجاء في خطاب القسم: « أقسم أن أكرّس قوتي لرفاهية الشعب الألماني وزيادة فوائده ومنع الأذى عنه، وأن أؤيد وأتمسك بالقانون الأساسي والقوانين الاتحادية وأؤدي واجباتي بإخلاص وإنصاف تجاه الجميع ». توأتي مراسم أداء اليمين الدستورية بعد نحو شهرين من نجاح المفاوضات الائتلافية بين الحزب الديمقراطي الاجتماعي وحزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر. وحاز الحزب الديمقراطي الاجتماعي على معظم الأصوات في انتخابات البرلمان التي جرت في شهر سبتمبر/ أيلول بنسبة 25.7% من مجموع الأصوات، ما مهد الطريق أمام شولتز لخلافة أنغيلا ميركل بعد بقائها في منصبها لمدة 16 عاماً.