عاد المنتخب الوطني المغربي للعمل بعد ساعات من وصول بعثته إلى روسيا صباح الأحد، حيث خاض « أسود الأطلس » أول حصة تدريبية بملعب شايكا بفورونيج عصر اليوم.

وبهذا تنطلق المغامرة المغربية في الأراضي الروسية، حيث يُعوّل رونار على جدية اللاعبين في التداريب ليكونوا جاهزين لخوض التحديات الصعبة، بدءً بمواجه إيران يوم الجمعة.

وشهدت الحصة التدريبية عودة المدافع الأيمن، نبيل درار، للتدرب مع المجموعة، حيث أعطى انطباعاً على تعافيه من الإصابة وإمكانية لحاقه بالمباراة الأولى للمغرب في المونديال.

يُذكر أن لاعبي وطاقم المنتخب المغربي شاركوا في اجتماع خاص، عُقد بمناسبة وصول المنتخبات المشاركة إلى روسيا للمشاركة في الحدث الكروي الكبير « كأس العالم 2018 ».
01:32 ص

يواصل المنتخب الإيراني تدريباته في روسيا، حيث كان من أول الواصلين إليها استعداداً للمشاركة في كأس العالم 2018.

وكثّف المنتخب الإيراني من عمله بعد الودية الأخيرة التي فاز فيها على ليتوانيا 1-0، لكنها لم تمر بسلامة على الفريق، حيث أوضح الاتحاد الإيراني في بيان رسمي، أن 4 لاعبين يحاولون التعافي من إصابات عضلية مختلفة.

وأوضح موقع « PersianFootball » أن حظوظ « الرباعي الإيراني » المصاب (ديجاغان، رضا عينان، تورابي وأميري) للحاق بمواجهة المغرب (الجمعة 15 يونيو) تبقى واردة جداً.

كما تحدث الإعلام الإيراني عن إصابة أحد نجوم الفريق، وهو اللاعب مهدي تاريمي (مهاجم الغرافة القطري).

يُشار أن المنتخب المغربي لا يعاني حالياً من أي إصابات، بعد انضمام نبيل درار للتداريب مع المجموعة.
م / ع

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here