كشفت وزارة الشباب والرياضة عن حجم المبالغ التي سينقذها المغرب من اجل الاعداد لاحتضان مونديال 2026, وهي مبالغ لا تعني ضمان احتضان المونديال، بل فقط لإعداد الملف.

وقال رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، إن تكلفة التحضير لاحتضان النسخة المقبلة لنهائيات كأس العالم 2026، والتي ينافس عليها المغرب الملف المشترك للولايات المتحدة الأمريكية، كندا، والمكسيك،،ستصل عشرة ملايير درهم.

وقال العلمي، صباح اليوم الأربعاء، في لقاء إعلامي بمقر الوزارة إن التكلفة الخاصة  بإنجاز الأشغال حددت بين 8و10 مليارات من الدرهم، وهو الرقم الذي قال إن المغرب قادر على الاستجابة له.

ورفض العلمي الحديث عن مضامين الملف، معللا ذلك بكون مجموعة من الشروط الجديدة تفرض السرية، مشددا في السياق ذاته على كون الملف المغربي جاهز ويستجيب لجميع الشروط المطلوبة.

وقال الوزير إن الملف المغربي يتكون من 1700 صفحة، ويتضمن ملاعب موجودة وأخرى مقترحة، وهناك التزامات على غرار ما تضمنه الملف القطري، وزاد قائلا” فريق العمل يشتغل بشكل متواصل وعازمون على الفوز برهان التنظيم”.

وفي حال خسارة المغرب رهان التنظيم فإن المسؤولية لن يتحملها أحد، بل فقط جيوب دافعي الضرائب المغاربة الذين عليهم تحمل وزر أية نتيجة مخيبة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here