اشتبك مئات المتظاهرين مع قوات الشرطة خلال تجمع أقيم يوم الأحد في آيندهوفن احتجاجا على قيود الإغلاق التي فرضتها الحكومة للحد من انتشار كوفيد-19، ما أسفر عن فوضى ودمار. وتُظهر اللقطات المصورة المتظاهرين وهم يرمون الألعاب النارية والحجارة على عناصر الشرطة وسياراتهم، في حين قام عناصر الشرطة الخيّالة بمهاجمة المتظاهرين. وشارك أعضاء في مجموعة « هولندا المقاومة » وحركة « بيغيدا » المعادية للإسلام في المظاهرة. ووفقا للشرطة، اُعتقل العشرات خلال المظاهرة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here