انتشر موظفو المدينة في لاهاي مساء الأحد، لتنظيف الشوارع في أعقاب مظاهرة مناهضة للإغلاق. وشوهد ضباط الشرطة ورجال الإطفاء وموظفو المدينة وهم يزيلون الأنقاض والأضرار التي تركت في شوارع لاهاي، بعد احتجاج مناهض للإغلاق أجري في أعقاب فرض البلاد إغلاقًا شاملا لأول مرة منذ الحرب العالمية الثانية، في محاولة للحد من انتشار كوفيد-19. ولم يعد يُسمح للأشخاص في هولندا بالخروج بين الساعة 21:00 والساعة 04:30 بالتوقيت المحلي (بين 20:00 والساعة 03:30 بتوقيت غرينتش)، إلا إذا كانوا ذاهبين إلى العمل أو كانت حالة طارئة، ويجب على المعفيين حمل وثائقهم اللازمة معهم عندما يكونون في خارج في تلك الأوقات. ويخاطر المخالفون بدفع غرامة 95 يورو (115 دولارا). وانتشرت الاحتجاجات والاشتباكات في جميع أنحاء البلاد. وبحسب الشرطة، تم اعتقال أكثر من 100 شخص في أمستردام.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here