قررت المصحات الخاصة بالمغرب توقيف التعامل مع المواطنين بخصوص التغطية الصحية ابتداء من شهر مارس المقبل، بالنظر لتجاهل المسؤولين عن القطاع مراجعة التعريفة المرجعية، وهو ما سينعكس سلبا على المواطن الذي يتمتع بالتغطية الصحية.

وحسب رئيس الجمعية المغربية للمصحات الخاصة، فإن هذه الخطوة تأتي بعد عدم استجابة الدولة مع المصحات الخاصة فيما يخص التعريفة، التي لم تعد تتماشى مع التقدم والتجهيزات الطبية لدى المصحات الخاصة.

وشكلت هذه الخطوة التي تعتزم المصحات الخاصة تطبيقها، صدمة كبيرة للمغاربة، الذين كانوا يضطرون إلى التوجه صوب المصحات الخاصة هروبا من جحيم المستشفيات العمومية.

وطالبت الجمعية المغربية للمصحات الخاصة من المواطنين المغاربة والمرضى بالاحتجاج ضد الحكومة لإيجاد حل لهذا الاشكال، وإلا سيكونون أمام أسعار اكثر ارتفاع في المستقبل لدى المصحات الخاصة.
بريس تطوان

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here