ابان ادريس المرابط مدرب اتحاد طنجة من العيار الثقيل ، وانه كان يعمل في الظل ونتائحه ظهرت من خلال ميدان اللعب ، فهو رجل لايتكلم كثيرا يفضل الممارسة الرياضية التدريبية ومن خلال المعطيات التي نتوفر عليها ان هذا الاطار الرياضي سيحلق عاليا نظرا للصفات الحميدة والاخلاق الممتازة والسلوك الحسن الذي يتصف به اعطت اكلها والدليل هو ما نراه ان اتحاد طنجة قطع خطوات كبرى في البطولة الاحترافية الوطنية والدليل هو ما نراه خلال لعب فريق مدينة طنجة في الميدان ، لقد راينا كيف لعب مع فريق نهضة بركان وكاد يسجل عدة اهداف في شباك الخصم وان اللاعب الموهوب الكعبي لم يظهر له اثر / واعتقد الفضل يعودللاطار المقتدر ادريس المرابط ومساعدوه التقنيين ومكتب الفريق ولانتكلم على اللاعبين الذين اثلجوا الصدور وافرحوا الجمهوربلعبهم النظيف الممتع نتمنى ان تكون بطولةهذا الموسم من نصيب الفريق الشاب الطنجي ولكن بفضل جهود المدرب المقتدر الاطار الموهوب ادريس المرابط نتمنى له التوفيق في المهام الكروية الطنجية .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here