طهران ـ دمشق- أنقرة – (أ ف ب) – الاناضول- قُتل 29 شخصا بينهم نساء وأطفال في هجوم السبت على عرض عسكري ايراني في الأهواز، في جنوب غرب إيران، اتهمت طهران “نظاما أجنبياً” بالوقوف وراءه واعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه.
وقال مجتبى ذو النوري العضو في لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني وفق ما نقل عنه تلفزيون “العالم” الناطق بالعربية “خلف هذا الهجوم الإرهابي حتى الآن 29 شهيداً و57 جريحاً”.
وتزامن الهجوم مع احياء طهران ذكرى بدء الحرب مع العراق (1980-1988) خلال حكم صدام حسين، وحذر الرئيس الايراني حسن روحاني على اثره من “رد حازم”.
وقال روحاني على موقعه “رد الجمهورية الاسلامية في ايران على أدنى تهديد سيكون حازما وقاطعا”، مضيفا ان “على الذين يقدمون الدعم الاعلامي والمعلوماتي للارهابيين ان يتحملوا المسؤولية”.
م / راي اليوم

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here