وأوضح برلمانيو فيدرالية اليسار الموحد، أن تقديمهم لمقترح قانون إلغاء نظام معاشات أعضاء مجلس النواب، جاء لكون المهمة البرلمانية، تقوم على تمثيل الأمة في فترة محددة، مقابل تعويض يضمن استقلالية البرلماني، ويمكنه من القيام بمهمته بجدية كذلك.
وحظي مقترح القانون، الذي تقدم به نائبا فيدرالية اليسار الديمقراطي، لإلغاء نظام معاشات مجلس النواب، إشادة واسعةً على مواقع التواصل الاجتماعي، وجرى تداوله على نطاق واسع.
واكد عمر بلافريج ومصطفى شناوي ان العضوية في مجلسي البرلمان مهمة وطنية ،لها علاقة بالسياسة وتتمثل في تمثيل الامة ، وليست مهمة مهنية تعاقدية او نظامية تستوجب تقاضي راتب والاستفادة من معاش ايضا / وللاشارة ان هذا الحزب التقدمي يتوفر على مقعدين في مجلس النواب فقط .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here