خضعت الشاحنات في كاليه يوم الجمعة، للضوابط الجمركية حيث وصلت العبارات الأولى من المملكة المتحدة بعد صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إلى ميناء شمال فرنسا. وشوهد ضباط الميناء برفقة كلاب يتفقدون الشاحنات. وقالت إيزابيل براون لومير، المديرة العامة للجمارك الفرنسية « تم فحص التصريحات من قبل الجمارك أثناء العبور. وعند النزول، طُلب من الشاحنات إما مواصلة رحلتها أو التوقف للتحقق من الإجراءات إذا لم يتم ذلك من قبل أو إذا كانت هناك فحوصات محددة يجب إجراؤها، سواء كانت جمركية، صحية، أو صحية نباتية ». وغادرت المملكة المتحدة رسميًا السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي في منتصف ليل الجمعة، بعد فترة انتقالية استمرت 11 شهرًا.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here