قامت السلطات مؤخرا باتخاذ مسؤولياتها التامة بتوزيع المحلات التجارية على فئات التجار الصغار والذين يستحقونها بعيدا عن الاجندات السياسية التي كانت تحركها بعض المجموعات المحسوبة على الحزب الذي يسير الجماعة الحضرية لطنجة ، وكانت هناك دائما اشكالية التوزيع ومن الذي يستحقها ، ولكن المحسوبية دائما تكون على القائمة، وكان بعض التجار يلتجئون الى التشكي ورفع تظلماتهم الى السلطات المحلية

والان اخذت اللجنة المسؤولة وبافتحاص القوائم ووزعت المحلات التجارية على المستفيدين ومن يستحقها .

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here