قال الناخب الوطني هيرفي رونار أنه وجد صعوبة بالغة في اختيار اللائحة النهائية للمنتخب الوطني المغربي، المُشاركة في كأس العالم « روسيا 2018″، وأضاف قائلاً: » لاختيار اللاعبين الذين سيذهبون معك للمونديال، وجب أن تكون أكثر تركيزاً، كما أنه عليك شرح سبب استبعاد لاعب من اللائحة و كيفية التعامل مع ذلك ».

و تابع: » قلت للاعبين قبل الدخول في المعسكر أن الأغلب يملك فرصة التواجد في المونديال، بعد ذلك فكرت في تواجد ثلاثة مدافعين و حاجتنا للهجوم، لذا كان علي استبعاد بدر بانون و تعويضه باللاعب يوسف النصيري، مع التوضيح أن يوسف ايت بناصر يمكنه شغل مركز مدافع ».

و زاد قائلاً: » الاختيارات تُحترم، و هذه فرصة للاعب يوسف النصيري لإظهار أحقيته في حمل قميص الأسود، باعتباره المهاجم الصريح الوحيد الذي يلعب بالقدم اليسارية رفقة المنتخب »
م / النعيمي / طنجة المغرب .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here