اهتزت ساكنة حي  » بوخالف  » والعرفان  » مساء أمس الاثنين لخبر إقدام رب أسرة في الأربعنیات من عمره على وضع حد لحیاته  برمي نفسه من أعلى العمارة التي یقطن بھا .
 ،وأن الهالك  البالغ من العمر 43 سنة،لفظ انفاسه الأخيرة مباشرة بعد ارتطامه القوي بالأرض وإصابته بكسور وجروح خطیرة على مستوى رأسه، حیث تجمع حوله عدد من المواطنین، الذین عملوا على إخطار السلطات الأمنیة، التي انتقلت على الفور إلى المكان بكل مكوناتھا، بما فیھا الشرطة القضائیة والعلمیة .
والهالك أب لثلاثة أطفال ثم نقل جثثه الى مستودع الاموات بمستشفى « دوق دي طوفار » بتعليمات من النيابة العامة التي أمرت بفتح تحقيق في ملابسات هذا الحادث المأساوي ، علما بأن الهالك ( م/ ت ) كانت قيد حياته  يتمتع بأخلاق طيبة مع أصدقائه ووسط معارفه، بحيث يعتقد أن يكون سبب إقدامه على الإنتحار مشاكله وظروفه الإجتماعية والاقتصادية
وطنجة تعرف الان جملة من الانتحارات في صفوف الشباب خاصة اولئك الذين لهم مشاكل
اجتماعية ونفسية / وطنجة الان تعرف جملة كبيرة من الهجرة من المدن الصغيرة / وطنجة اليوم ليست طنجة السبعينات والثمانينات اذن المشاكل الكثيرة تتراكم من صحة وشغل وتعليم وسكن الخ
.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here