ستتجه أنظار عشاق الكرة المغاربية، صوب ملعب 20 أغسطس ببشار، الذي سيحتضن ديربي مغاربي بنكهة إفريقية، بين شبيبة الساورة واتحاد طنجة، في ذهاب الدور التمهيدي الثاني لدوري أبطال إفريقيا، غدا السبت.

ويملك شبيبة الساورة حظوظا وفيرة في الفوز على جاره اتحاد طنجة المغربي، إذا استغل عامل الملعب المغطى بالنجيل الصناعي، لا سيما أن المنافس عبر عن انزعاجه من هذه الأرضية.

ويعول مدرب شبيبة الساورة، نبيل نغيز، على جاهزية لاعبيه، لا سيما أنه سيدخل اللقاء أمام طنجة بتعداد مكتمل، ما قد يرجح الكفة لأبناء الجنوب، في وقت سيخسر الفريق المغربي خدمات أبرز اللاعبين على غرار نجمه فوزير بداعي الإيقاف، وعصام الراقي بسبب الإصابة.

واعترف نبيل نغيز، في تصريحات صحفية، بقوة المنافس، على الرغم من أنه لا يمر بأحسن أحواله هذا الموسم.

وقال في هذا الصدد « سنواجه بطل الدوري المغربي ونعلم أنه فريق قوي، رغم الظروف التي يمر بها، لكننا سنتحلى بالعزيمة وحماس الجماهير ».

وأضاف المدرب السابق لأولمبي المدية « علينا التركيز واستغلال الفرص التي ستتاح لنا، لكن الأهم هو عدم تلقي الأهداف، حتى لا نصعب الأمور على أنفسنا في لقاء الإياب الذي سيكون صعبا للغاية بملعب طنجة ».

وكان شبيبة الساورة قد تأهل إلى الدور التمهيدي الثاني على حساب سبورتنج جانوا الإيفواري، بعد أن تغلب عليه في الذهاب (2-0)، وتعادل معه في الإياب (0-0).
عن / كوور

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here