تواصلت محاكمة 28 مشتبهاً بهم متهمين بالتورط في اغتيال السفير الروسي لدى تركيا، أندريه كارلوف، في قصر العدل في أنقرة، يوم الجمعة. وأرجأ القاضي النطق بالحكم في القضية حتى 19 فبراير/ شباط، بعد أن طالب المتهم وهبي كورشات أكالين ومحاميه بموعد لاحق لمنحهم الوقت لتحضير دفاعهم. وزعم أكالين أنه منذ اعتقاله، لم يُسمح له بالوصول إلى مواده الرقمية المصادرة، لذا لم يكن مستعدًا بما يكفي لهذه الجلسة. واغتيل كارلوف في 19 ديسمبر/كانون الأول 2016، أثناء إلقائه كلمة خلال حفل افتتاح معرض للصور الفوتوغرافية بعنوان « روسيا كما يراها الأتراك ». وبحسب ما ورد، أطلق الجاني ثماني رصاصات أصابت كارلوف في ظهره وجرحت ثلاثة آخرين.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here