اندلعت اشتباكات يوم الإثنين بين مئات الطلبة والشرطة خارج إحدى جامعات في إسطنبول في ظل احتجاجهم على تعيين رئيس الجامعة الجديد من قبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخرا. ويمكن رصد الصدامات، التي اندلعت بين الشرطة والطلاب وإطلاق الشرطة للغاز المسيل للدموع وتنفيذ اعتقالات مع إغلاقهم بوابات جامعة بوغازيتشي، وهي إحدى أبرز المؤسسات الأكاديمية في البلاد. وكان أردوغان قد أصدر مرسوما بتعيين مليح بولو رئيسا للجامعة يوم السبت ، وهي خطوة أثارت الانتقادات من الأكاديميين والطلاب بوصفها، على حد تعبيرهم، غير ديمقراطية وتلحق الضرر بالحريات الأكاديمية. وذكرت الأنباء أن بولو سبق أن ترشح للبرلمان عن حزب العدالة والتنمية الحاكم في عام 2015. كما أصدرت مجموعة من الأكاديميين في جامعة بوغازيتشي بيانا استنكروا بموجبه قرار تعيين بولو، لافتين النظر إلى أنها المرة الأولى منذ الانقلاب العسكري التركي في عام 1980 التي يتم فيها تعيين شخص لم يكن أساسا عضوا في الكلية. وأعلن أكاديميون وأعضاء مجلس الجامعة عن تضامنهم مع الطلاب، فيما قدمت عميدة شؤون الطلاب بالجامعة استقالتها بعد التعيين.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here