استقر اختيار نادي اتحاد طنجة، بطل المغرب، على عبد الرحيم طاليب، ليكون بديلًا للمدرب المُقال أحمد العجلاني.

ويسعى اتحاد طنجة، للاستفادة من خبرة وتجربة طاليب، الذي قاد عدة أندية مغربية، وكان آخرها الدفاع الحسني الجديدي.

ويستعرض موقع المدرب التقني الجديد لاتحاد، أبرز التحديات التي تنتظر طاليب مع فريقه الجديد، على النحو التالي:

مواجهة الزمالك

لم تكن القرعة رحيمة باتحاد طنجة، عندما أوقعته في مواجهة الزمالك المصري، في دور الـ 32 مكرر بكأس الكونفيدرالية الأفريقية.

والأكيد أن مهمة عبد الرحيم طاليب، لن تكون سهلة، خاصة أن مكونات الفريق الطنجي ترغب في تجاوز عقبة الزمالك، خاصة بعد الإقصاء من منافسات دوري أبطال أفريقيا.

الدوري المغربي

ينتظر جمهور اتحاد طنجة، عودة فريقهم لتحقيق النتائج الإيجابية من جديد في الدوري المغربي، حيث أن الحصيلة تظل متواضعة لفريق الشمال.

وسجل اتحاد طنجة، انتصارين فقط و8 تعادلات وهزيمتين، وهي أرقام لا توازي طموحات هذا الفريق، الذي كان يخطط للحفاظ على لقبه المحلي.

ويحتل اتحاد طنجة، المركز الحادي عشر بجدول ترتيب الدوري المغربي للمحترفين برصيد 14 نقطة.

رحيل فوزير

سيترك رحيل محمد فوزير لنادي أحد السعودي فراغًا كبيرًا، على مستوى الوسط الهجومي، إذ سيكون طاليب مطالبًا بالبحث عن لاعب من نفس المستوى.

ويسعى طاليب، لاستغلال الميركاتو الشتوي المقبل، من أجل تدعيم صفوفه بلاعبين جدد، خاصة أن المباريات الأخيرة كشفت حاجة اتحاد طنجة لتدعيم صفوفه بصفقات جيدة.
عن / كوور