تجمع الآلاف في مينسك يوم السبت، بالقرب من نصب تذكاري مؤقت لإحياء ذكرى المتظاهر ألكسندر تارايكوفسكي، الذي توفي خلال مسيرة يوم 10 أغسطس/آب.

وكان يمكن رؤية الناس وهم يرددون الشعارات ويحضرون الزهور إلى المكان الذي مات فيه المتظاهر.

وبحسب تقارير إعلامية، حضر الموسيقار البيلاروسي ماكس كورج أيضًا مراسم إحياء ذكرى الفقيد.

وقال السكرتير الصحفي لوزارة الشؤون الداخلية البيلاروسية إن المتظاهر ألكسندر تارايكوفسكي، البالغ من العمر 34 عامًا، توفي يوم 10 أغسطس/آب خلال الاشتباكات في مينسك.

وبحسب الوزارة، فإن الرجل كان يحاول إلقاء عبوة ناسفة غير محددة باتجاه الشرطة، إلا أن العبوة انفجرت في يديه، مما تسبب في وفاة المتظاهر.

وأُجريت الانتخابات الرئاسية في بيلاروسيا يوم الأحد 9 أغسطس/آب، ووفقًا للجنة الانتخابات المركزية، فاز الرئيس ألكسندر لوكاشينكو، الذي يتولى السلطة في بيلاروسيا منذ عام 1994، بنسبة 80.1 في المائة من الأصوات.

وحصلت مرشحة المعارضة سفيتلانا تيخانوفسكايا على ما يزيد قليلاً عن 10 في المائة من الأصوات.

وبعد إعلان النتائج الأولية للانتخابات، اجتاحت موجة احتجاجات حاشدة البلاد، رافقتها اشتباكات مع ضباط إنفاذ القانون.

وبحسب وزارة الصحة، تم نقل حوالي 250 شخصًا إلى المستشفى. وأعلنت وزارة الداخلية عن 6700 حالة اعتقال وحالة وفاة واحدة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here