لم يعمر طويلا عبدالحق بنشيخة في الفريق التطواني بعد سلسلة النتائج السلبية واخرها انهزامه مع شباب الحسيمة لحساب الجولة الثامنة من البطولةالاحترافية .

وقد سبق المغرب التطواني ان تعاقد مع فؤاد الصحابي الذي تركه في هزائم عدة مما عجل اقالته وخروجه من الباب الواسع ، وكان الامل معلقا على المدرب الجزائري عبدالحق بنشيخة ولكن ربما وجد الامور الرياضية لاتسير على احسن مايرام ، وفضل الاستقالة على المغامرة والبقاء في فريق يتديل مؤخرة ترتيب البطولة الاحترافية بنقطة يتيمة .

ولكن السؤال المطروح ماذا سيفعل الرئيس التطواني عبدالمالك ابرون الذي ترك تجارته المدرة للارباح واتجه الى مسار اخر ملئ بالاشواك والدهاليز المغلقة فهل سينجح ابرون هذه المرة وانقاذ الفريق من النزول الى القسم الوطني .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here