لجأ باحثون في المختبر المركزي للبحوث البيطرية الواقع في قلب مدينة دبي إلى الجِمال لمحاولة مكافحة وباء فيروس كوفيد-19، وفقاً لما يُظهره مقطع فيديو صُوّر يوم الخميس.

وأظهرت الدراسات الأخيرة أن الجِمال تتمتع بمناعة ضد فيروس كوفيد-19، حيث من المعروف أنها تحمل فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS)، والذي يُعتبر سلف فيروس SARS-CoV-2 مسبب الوباء الحالي.

وصرّح كبير العلماء الدكتور أولريش فيرنيري أن الهدف الرئيسي للمركز هو « استخدام تلك الأجسام المضادة لمكافحة فيروس كوفيد وإنتاج مصل يمكننا حقنه في المرضى. حيث ستعمل تلك الأجسام المضادة على تحييد الفيروس المنتشر لدى المرضى.

ويقوم المختبر بحقن الجِمال بعينات من فيروس كورونا ومراقبة عملية إنشاء الأجسام المضادة لديها.

وأضاف الدكتور أورليش: « معظم الأمراض المُعدية هي أمراض ذات منشأ حيواني، وبالتالي فهي لا تصيب الحيوانات فقط وإنما البشر ». والجدير بالذكر أنه تم الإبلاغ عن حالات انتقال لفيروس كورونا من الإنسان إلى الحيوان خلال فترة الوباء العالمي.

ومن الممكن أن يكشف البحث عن معلومات جديدة ليس فقط في مسألة انتقال الأمراض بين الإنسان والحيوان، وإنما اختبار الأجسام المضادة في المستقبل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here