تداولت مصادر صحفية، خبرا بشأن اعفاء نور الدين عيوش، عضو اللجنة الدائمة بالمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، من مهامه، وذلك استجابة لحملة توقيعات واسعة انطلقت منذ أيام على الانترنت، على خلفية تصريحات هاجم فيها الأخير منتقدي دعواته الى ادماج اللهجات العامية في التدريس.
وجرى تداول الخبر على نطاق واسع، ساعات على حفل تنصيب الأعضاء الجدد للمجلس الأعلى للتعليم، هذا اليوم، تزامنا مع الانطلاقة الرسمية للعام الدراسي الجديد، تحت رئاسة العاهل المغربي محمد السادس بالقصر الملكي.
وقالت تقارير صحفية محلية أن الديوان الملكي لم يوجه الدعوة لنور الدين عيوش للحضور إلى القصر الملكي بالعاصمة الرباط حيث سينظم حفل التنصيب.
وربطت المصادر، عدم استدعاء عيوش بالجدل الدائر بشأن ادراج عبارات عامية ضمن بعض الكتب المدرسية بالسلك الابتدائي، وهي الخطوة التي دافع عنها عيوش باستماتة، مازاد من حالة الاستفزاز المتبادل بين مناصري اللغة العربية ونور الدين عيوش، وصلت الى حد وصفه لبعض مهاجميه ب”الكلاب” وهو ما رد عليه رئيس الحكومة أمس الأحد، بعبارات مماثلة.
عن / راي اليوم

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here