ظهر الإمبراطور الياباني ناروهيتو والإمبراطورة ماساكو ورئيس الوزراء شينزو آبي بين الحاضرين في الاحتفال بمناسبة مرور 75 عامًا على نهاية الحرب العالمية الثانية في طوكيو يوم السبت.

وتم تقليص عدد المشاركين في الحدث إلى حوالي 500 شخص بسبب المخاوف من فيروس كورونا.

قال الإمبراطور ناروهيتو: « بالنظر إلى الفترة الطويلة للسلام بعد الحرب، والتأمل في ماضينا ومراعاة مشاعر الندم العميق، آمل بصدق ألا تتكرر ويلات الحرب مرة أخرى ».

وتعهد رئيس الوزراء آبي « بتوحيد الجهود مع المجتمع الدولي » ولعب « دور أكبر » في معالجة التحديات التي تواجه العالم.

وأعلنت اليابان إنهاء القتال في الحرب العالمية الثانية في 15 أغسطس/آب عام 1945، بعد أيام من قيام الولايات المتحدة بإلقاء قنابل نووية على هيروشيما وناغازاكي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here