أعربت الولايات المتحدة الأمريكية عن “التزامها ودعمها اللامشروط للجهود التي تقودها منظمة الأمم المتحدة، في إيجاد حل سياسي سلمي ودائم مقبول لدى طرفي النزاع، في ملف الصحراء”.وجاء هذا عقب اللقاء الذي عقده ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون  مع وزير الخارجية الأمريكية بالنيابة “جون ج. سوليفان”، أمس الثلاثاء، والذي ناقش فيه الوزيران عدد من القضايا الإقليمية والدولية، وكذلك قضايا مرتبطة بالامن الإقليمي.وعبر الجانب الأمريكي من خلال بلاغ للخارجية عن شكره للحكومة المغربية والشعب المغربي على الصداقة المتينة والشراكة القوية مع الولايات المتحدة الأمريكية، خاصة فيما يتعلق بالاهتمامات والأولويات المشتركة بما في ذلك الحرب ضد منظمة داعش الإرهابية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here