كُثّفت الإجراءات الأمنية يوم الأربعاء حول مبنى الكابيتول الأمريكي في العاصمة واشنطن استعدادا لمراسم تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن في 20 يناير/ كانون الثاني. وشُوهد عمال البناء وضباط ينصبون أسوارا وحواجز طرق، فيما أغلقت الشاحنات العسكرية الشوارع. وقال أحد السكان: « يجب حماية حفل التنصيب، إنه حدث يتعلق بالأمن القومي، لذا فأنا أؤيد تماما كل هذه الإجراءات الأمنية ». وبعد اقتحام الكابيتول من قبل مؤيدي ترامب الأسبوع الماضي، حذّر مكتب التحقيقات الفيدرالي من تنظيم احتجاجات مسلحة في واشنطن قبل التنصيب. وأفادت تقارير أن الحرس الوطني سيرسل 20 ألف جندي إلى العاصمة لتعزيز الأمن في 20 يناير/ كانون الثاني.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here