المصدر: وزارة الدفاع الأمريكية

حذّر الناطق باسم البنتاغون جون كيربي من « الضغوط » التي تمارسها الصين على تايوان وفي بحر الصين الجنوبي عموما، واعتبر أن ذلك قد يفاقم حالةَ عدم الاستقرار ويزيد احتمالَ وقوع مواجهة، وذلك خلال مؤتمر صحفي عُقد يوم الثلاثاء في العاصمة واشنطن. وقال كيربي: « صعّدت جمهورية الصين الشعبية من جهود الترهيب والضغط على تايوان والحلفاء والشركاء الآخرين، بما يشمل رفع وتيرة أنشطتها العسكرية في محيط تايوان وبحر الصين الشرقي وبحر الصين الجنوبي، الأمر الذي نعتقد أنه يزعزع الاستقرار ويزيد فقط من المخاطر الناجمة عن سوء التقدير ». وبعد تشديده على التزام واشنطن بسياسة الصين الواحدة، استطرد كيربي قائلا إن الولايات المتحدة « تحث بكين على وقف هذا الضغط العسكري والدبلوماسي والاقتصادي والإكراه ضد تايوان »، مضيفا: « لدينا مصلحة ثابتة في السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان، ولهذا السبب سنواصل مساعدة تايوان في الحفاظ على قدرة كافية للدفاع عن النفس ».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here