اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أوكرانيا بخرق وقف إطلاق النار في دونباس وقال إن موسكو قلقة من التطورات في المنطقة. وأدلى لافروف بهذه التصريحات في نيودلهي يوم الثلاثاء، في مؤتمر صحفي مع نظيره الهندي سوبراهمانيام جايشانكار.

وقال لافروف: « لسوء الحظ، إن تصرفات وردود أفعال زملائنا الغربيين في الوقت الحالي فيما يتعلق ببناء البنية التحتية وتحويل القوات إلى خط الاتصال تخيب آمالنا. ومع ذلك، يبدو أن زملائنا الغربيين يؤيدون السلطات الأوكرانية بالكامل، بما في ذلك أفعالهم وتصريحاتهم غير المقبولة على الإطلاق ».

وأضاف « إنه أمر محزن. لم نر أي ردود فعل على هذه التصريحات من الشركاء الغربيين. على الرغم من الانتهاكات الواضحة لجميع اتفاقيات مينسك التي أبرمتها كييف ».

ودعا لافروف ألمانيا وفرنسا إلى القيام بدور أكثر فاعلية في تخفيف حدة الصراع.

وقال لافروف « لسوء الحظ، في كل مرة يجري فيها الاجتماع بصيغة النورماندي، سواء كان ذلك على أعلى مستوى أو على مستوى ممثلي موظفي وزارة الخارجية، لا نرى إجراءات نشطة من جانب نظرائنا الفرنسيين والألمان، والتي تهدف إلى تنشيط الجانب الأوكراني ».

ومضى الدبلوماسي الروسي في مناقشة لقاحات فيروس كورونا، قائلاً إن صندوق الاستثمار المباشر الروسي وشركاء الأعمال الهنود يناقشون حاليًا إنتاج حوالي 700-750 مليون جرعة من سبوتنيك V.

ومن جانبه، قال جايشانكار إن الوزيرات تحدثا عن التجارة الثنائية بين نيودلهي وموسكو وأشار إلى « الرغبة في زيادة الاستثمارات في البلدين ».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here