تتجه الأنظار، مساء يوم غد السبت، إلى المركب الرياضي محمد الخامس في الدار البيضاء، حيث سيواجه المنتخب الوطني المغربي نظيره المالاوي برسم الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية من تصفيات كأس أمم إفريقيا، التي تستضيفها الكاميرون صيف 2019، وكله عزيمة للاستمرار على الأداء المتميز الذي ظهر به في مونديال روسيا 2018.

ويطمح الناخب الوطني، الفرنسي هيرفي رونار، إلى التوقيع على أداء جيد وتحقيق الفوز الأول للاسود في هذه التصفيات، وتجاوز تعثرهم خلال الجولة الأولى حين حلوا ضيوفا على المنتخب الكاميروني، وبالتالي قص شريط انطلاقة جيدة لضمان تذكرة العبور إلى العرس الإفريقي في المجموعة التي تضم كلا من الكاميرون والمالاوي وجزر القمر.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here