شُوهد بعض سكان لندن يوم الأحد يستمتعون بمعالم المدينة ومتنزهاتها التي غطتها الثلوج بعد هطولات كثيفة استمرت طوال اليوم فوق العاصمة. وغطّت الثلوج منطقة المركز التجاري وساحة الطرف الأغر (Trafalgar) شبه الفارغة، في لوحة لم تتغير معالمها إثر خلو معظم الشوارع من مرتاديها إثر تطبيق إجراءات إغلاق صارمة في وقت سابق من الشهر. ولكن الحال اختلف في حديقتي سانت جيمس بارك وهامبستيد، هيث انتهز الناس الفرصة النادرة لبناء رجال ثلج والتزلج، رغم التدابير التي تُقيد النشاط في الهواء الطلق مع أكثر من شخص واحد. وضرب تساقط كثيف للثلوج كلا من يوركشاير ومانشستر ونورثمبرلاند في وقت سابق من الأسبوع. ومن غير المتوقع هطول مزيد من الأمطار الغزيرة، التي تسببت بفيضانات شديدة في أعقاب العاصفة « كريستوف »، حتى يوم الأربعاء المقبل، فيما يُتوقع استمرار انخفاض درجات الحرارة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here