استقبل الملك محمد السادس، نصره الله، يومه الإثنين، بالقصر الملكي بالرباط، لطيفة أخرباش، وعينها رئيسة للهيأة العليا للمجلس الأعلى للاتصال السمعي -البصري.

واستقبل الملك، نرجس الرغاي، وجعفر الكنسوسي، وعلي البقالي، وعبد القادر الشاوي؛ وعينهم جلالته أعضاء جددا بالمجلس الأعلى للاتصال السمعي –البصري؛ وذلك عملا بمقتضيات المادة 9 من القانون 15-11 المتعلق بإعادة تنظيم الهيأة العليا للاتصال السمعي -البصري.

كما استقبل الملك كلا من :

• فاطمة بارودي والسيد خليل العلمي الإدريسي، المعينين من طرف رئيس الحكومة؛

• بديعة الراضي، المعينة من طرف رئيس مجلس النواب؛

• محمد المعزوز، الذي تم تعيينه من قبل رئيس مجلس المستشارين.

كما تفضل الملك، حفظه الله، بتعيين السيد بنعيسى عسلون، مديرا عاما للاتصال السمعي -البصري.

وخلال هذا الاستقبال، أدى رئيس المجلس الأعلى للهيأة وأعضاؤه والمدير العام، القسم بين يدي جلالة الملك.

ويأتي تجديد تركيبة هذه الهيأة بعد الارتقاء بها إلى مؤسسة دستورية مستقلة لتقنين وضبط مجال الاتصال السمعي البصري الوطني.

كما يعكس حرص الملك، نصره الله، على قيامها بمهامها، ولاسيما ما يتعلق منها بضمان حرية الاتصال السمعي -البصري، وحرية التعبير وحمايتها، وحق المواطنات والمواطنين في المعلومة وفي الإعلام والخبر، بما يكفل إرساء مشهد سمعي -بصري متنوع وتعددي ومتوازن، في إطار احترام التعددية السياسية والثقافية واللغوية، وتيارات الرأي والفكر ببلادنا، والالتزام بالقانون وبالمهنية وأخلاقيات المهنة ».
عن / و م ع

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here