جاء ذلك في رسالة وجهها إلى كل من وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد توفيق، ورئيس المجلس الأعلى لمراقبة مالية الأوقاف  .

وشدد البيان، على أهداف الأوقاف العامة و”إسهامها القوي في النهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية ببلادنا، فضلا عن رمزيتها الروحية، ومكانتها في مجال الأعمال الخيرية وترسيخ التضامن الاجتماعي”.

ودعا إلى “الحفاظ على أملاك الأوقاف العامة، والترفيع (الزيادة) من مردوديتها، والنهوض بها، لضمان إسهامها بقدر أكبر في التنمية المستدامة للبلاد”.

ودعا العاهل المغربي إلى إعداد استراتيجية طويلة المدى تهدف إلى تحديث أساليب تسيير الأوقاف العامة، مع تحديد جدول زمني دقيق للتنفيذ، على أن ترفع إليه هذه الاستراتيجية خلال ستة أشهر.

وشدد على أن هذه الاستراتيجية “يجب أن ترتكز على سياسة طموحة وواقعية، لاستثمار رصيد الأوقاف العامة، مع الحرص على أن تكون كل المشاريع لصالحها”.

وأمر الملك محمد السادس، بالجرد النهائي للأملاك الوقفية العامة في المملكة، واتخاذ تدابير للحفاظ عليها، سواء على المستوى القانوني أو المادي، بحسب بلاغ الديوان الملكي.

عن راي اليوم

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here