اشرف الملك محمد السادس اليوم الثلاثاء بجماعة سيدي بوقنادل عمالة سلا على تدشين مركز للعلاجات الصحية الاساسية المنجز مؤسسة محمد الخامس للتضامن باستثمار اجمالي قدره 16 مليون درهم تشتمل هذه المنشأة الصحية المشيدة على قطعة أرضية مساحتها 2100 متر مربع، بمساحة مغطاة قدرها 1500 متر مربع، على وحدة للمستعجلات –مدعومة بقاعة للفحص بالأشعة ومختبر للتحليلات الطبية– وقاعات لفحوصات الطب العام والتخصص (طب القلب والشرايين، طب الكلي، أمراض الغدد، طب العيون)، والتلقيح، وعلاجات الفم والأسنان، ومختبر، وقاعة للراحة، وصيدلية.

ويحتوي، أيضا، على دار للولادة بها قاعات خاصة بفحوصات أمراض النساء والتوليد، وفحص ما قبل الولادة، والوضع، ورعاية المواليد الجدد، إلى جانب غرفتين للاستشفاء (4 أسرة). كما سيكون بوسع النساء الاستفادة من حصص في التحسيس وبرامج للتخطيط الأسري والصحة الإنجابية.

وسيتم أيضا تأمين دعم نفسي مقترن بخدمة للتحسيس، وذلك من أجل إشاعة الممارسات الفضلى للصحة والنظافة.

يشار إلى أن سيارة إسعاف وضعت رهن إشارة مركز العلاجات الصحية الأساسية لسيدي بوقنادل، وذلك من أجل نقل الحالات المستعجلة والمعقدة صوب المركز الاستشفائي الإقليمي أو المركز الاستشفائي الجامعي الأقرب.

ويأتي مركز العلاجات الصحية الأساسية بسيدي بوقنادل، الذي يعد ثمرة شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن ووزارة الصحة، لينضاف إلى مختلف المشاريع المنفذة من طرف المؤسسة على مستوى جهة الرباط -سلا -القنيطرة، بما يجسد التزام المؤسسة المتنوع ومتعدد الأبعاد من أجل رفاهية الساكنة المعوزة.

بتصرف / و م ع

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here