قرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، تأجيل حسم قضية مباراة الإياب بين الترجي التونسي والوداد المغربي، في نهائي دوري الأبطال، إلى غدٍ الأربعاء.

وعقد الكاف اجتماعًا اليوم الثلاثاء، لمناقشة أزمة نهائي دوري أبطال أفريقيا، لكن الاجتماع توقف لحضور حفل أقامه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على شرف المسؤولين.

وتشهد قضية ملعب رادس ترقبًا كبيرًا في الشارع الكروي المغربي، من أجل معرفة القرار التي سيتم الخروج به.

وكان أحمد أحمد رئيس الكاف، قد دعا السبت الماضي، اللجنة التنفيذية بالاتحاد لاجتماع طارئ اليوم، لمناقشة الأمور والأحداث التنظيمية في المباراة التي شهدت وقائع مثيرة.

ورفض الوداد، استكمال إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا أمام الترجي، بعد اعتراض لاعبي الفريق المغربي على تعطل تقنية الفيديو، وهو ما حرمهم من التأكد من صحة الهدف الذي أحرزه وليد الكرتي في الشوط الثاني.

ولم يحتسب الحكم بكاري جساما هدف الكرتي بداعي التسلل، وأعلن فوز الترجي وتتويجه بطلًا للمسابقة القارية، بعد رفض لاعبي الوداد استكمال المباراة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here