بلغت نسبة تقدم إنجاز خط القطار فائق السرعة في المغرب نحو 90 في المائة، وسيكون جاهزًا للعمل خلال العام الجاري ، حيث سيربط بين محطة الدار البيضاء المسافرين ومحطة طنجة، على أن يربط في مرحلة ثانية بين الدار البيضاء ومراكش.

وأكدت مصادر من داخل وزارة النقل والتجهيز لـ »المغرب اليوم » أن سعر تذكرة القطار فائق السرعة الرابط بين الدار البيضاء وطنجة ستشهد ارتفاعًا يقدر ب30 في المائة مقارنة بالقطار العادي بالنسبة إلى ركاب الدرجة الثانية، مما يعني أن الفارق بين سعر تذكرة القطار العادي وفائق السرعة هو 39 درهما كحد أقصى.

ويبلغ ثمن تذكرة القطار العادي الرابط بين الدار البيضاء وطنجة 132 درهما، بينما سيبلغ سعر تذكرة القطار فائق السرعة حوالي 171 درهما بالنسبة إلى الدرجة الثانية، أما بالنسبة إلى تذاكر الدرجة الأولى فستعرف ارتفاعًا يصل إلى 58.5 درهما مقارنة بالقطار العادي وتكلف تذكرة الرحلة على متن الدرجة الأولى من البيضاء إلى طنجة 195 درهمًا، وسيصل السعر بالنسبة إلى القطار فائق السرعة إلى 253.5 درهمًا.

وأوضح ذات المصدر أن سعر تذاكر القطار فائق السرعة لن يكون دومًا ثابتًا وأنه سيخضع إلى مجموعة من المعايير، مثل نسبة ملء القطارات وتاريخ الرحلة الذي قد يخضع إلى بعض المتغيرات، على غرار ما هو معمول به بالنسبة إلى شركات الطيران

ويتراوح زمن الرحلة من الدار البيضاء إلى طنجة على متن القطار فائق السرعة بين ساعتين وساعتين وعشر دقائق، علما أن الرحلة تستغرق خمس ساعات بالنسبة إلى القطار العادي، كما ستبلغ مدة الرحلة بين الرباط وطنجة ساعة وأربعين دقيقة.

وسيتم وضع رحلات منتظمة بين الدار البيضاء وطنجة على رأس كل ساعة بمعدل 15 رحلة في اليوم، وتبلغ الطاقة الاستيعابية للقطار السريع 1064 مقعدًا كحد أقصى و532 كحد أدنى.

وتستغرق الرحلة بين الدار البيضاء ومراكش ساعتين وعشرين دقيقة بالنسبة إلى القطار السريع، مع العلم أن القطار العادي يقطع المسافة بين المدينتين في ثلاث ساعات ونصف.
ويجرى تجديد وبناء أربعين محطة قطار في مجموعة من مدن المملكة. وتبلغ سرعة القطار فائق السرعة320 كيلو متر في الساعة بينما بلغت التكلفة 20 مليار درهم

رضى عبد المجيد / م م

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here