أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو ليجيان، يوم الجمعة، أن 13 من المحققين الخبراء في منظمة الصحة العالمية وصلوا إلى ووهان أمس، وقاموا بتسجيل الوصول للحجر الصحي في فنادقهم. ووفقًا لإرشادات الوقاية من الوباء في الصين، كان على جميع الخبراء الخضوع لاختباري كوفيد-19، تكون نتائجها سلبية من أجل السماح لهم بالدخول. ومن بين مجموعة من 15 خبيراً من منظمة الصحة العالمية، أشار تشاو إلى أن « خبيراً بريطانيًا وخبيرًا سودانيًا من قطر جاءت نتيجة اختبار IgM (الغلوبولين المناعي M) للأجسام المضادة لكوفيد-19 لديهما إيجابية أثناء عبور مطار سنغافورة ». وأضاف تشاو « تظهر نتائج الجولة الثانية من الاختبار أن الخبير البريطاني لديه نتيجة اختبار سلبية لـIgM (الغلوبولين المناعي M)، في حين أن الخبير القطري لا يزال إيجابيًا. لقد اتفقنا مع الخبير البريطاني على القدوم إلى الصين. سنواصل التواصل مع منظمة الصحة العالمية بشأن القضايا ذات الصلة وبذل جهود مشتركة لتتبع التعاون بين الجانبين ». ويأمل خبراء منظمة الصحة العالمية إجراء تحقيق حول الأصول المحتملة لكوفيد-19 في ووهان، في رحلة بحثية طال انتظارها تضمنت مفاوضات مختلفة بين منظمة الصحة العالمية والسلطات الصينية ».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here